خريطة الموقع
الجمعة 3 يوليو 2015م

 

حقيقة : قلب الأم لا يشيخ ولا يعجز ولا يهرم ولا يشيب  «^»  حكمة : كثرة الكلام لا تخلو من زلة  «^»  قال صلى الله عليه وسلم : دع ما يريبك الى ما لا يريبك  «^»  حكمة عربية : احفظ لسانك رب كلمة سلبت نعمة  «^»  قال صلى الله عليه وسلم : صدقة السر تطفي غضب الرب  «^»  قال صلى الله عليه وسلم : داووا مرضاكم بالصدقة  «^»  حكمة : صوت الافعال اقوى من صوت الاقوال  «^»  قال صلى الله عليه وسلم : من حمل علينا السلاح فليس منا ، ومن غشنا فليس منا - رواه مسلم  «^»  اقتناء الحكمة خير من اقتناء الذهب  «^»  حكمة : من يزرع الريح يحصد العاصفة جديد البطاقات
تاريخ المسلمين في أراكان بورما   «^»  جحيم المسلمين في بورما   «^»  بورما المنسية جرح لا يندمل   «^»  الأوضاع الراهنة لمسلمي بورما   «^»  المسلمون في ميانمار (بورما)   «^»  عسكر ميانمار المنحرفون ينتهكون أعراض نساء الأقليات   «^»  المسلمون في بورما ميانمار لا بواكي لهم   «^»  المسلمون في بورما تاريخ من الاضطهاد   «^»  المسلمون في بورما يكتوون بجحيم الحقد والإذلال   «^»  المسلمون في بورما ميانمار مآس لا تنتهي جديد محاور الاجر
وزارة الشؤون الإسلامية تنفذ مشروع (مسجد تك )  «^»  إمام الحرم يحذر من الشتم والطعن عبر تويتر  «^»  فيديو/ فرنسي يبكي لرفض زوجته ارتداء الحجاب  «^»  صورة/ أمن الحرم يحقق أمنية معاق بتقبيله الحجر الأسود  «^»  1000 سجين روهنجي تحتجزهم سلطات ميانمار  «^»  فلسطين تدعو برلمانات العالم الإسلامي لمساندتها في وجه الاحتلال  «^»  ماء زمزم يُدخل خادمة مسيحية في الإسلام  «^»  المفتي يناشد الجميع بالتبرع للأشقاء في سوريا  «^»  الأميرة منى عزام في ذمة الله   «^»  إدريس أبكر إماماً لجامع الشيخ زايد في أبوظبي جديد أنباء
ليدبروا آياته (3) - الحلقة الأولى  «^»  ليدبروا آياته (3) - الحلقة الثانية  «^»  ليدبروا آياته (3) - الحلقة الثالثة  «^»  ليدبروا آياته (3) - الحلقة الرابعة  «^»  ليدبروا آياته (3) - الحلقة الخامسة  «^»  ليدبروا آياته (3) - الحلقة السادسة  «^»  ليدبروا آياته (3) - الحلقة السابعة  «^»  ليدبروا آياته (3) - الحلقة الثامنة  «^»  ليدبروا آياته (3) - الحلقة التاسعة  «^»  ليدبروا آياته (3) - الحلقة العاشرة جديد الفيديو
بر الوالدين  «^»  الجنة تحت أقدام الأمهات  «^»  قصة سليمان عليه السلام مع بلقيس  «^»  الشعر الضاحك1  «^»  الشعر الضاحك2  «^»  حوار في الطائرة  «^»  حوريات الجنة  «^»  صمت دهرا ونطق كفرا  «^»  أثر الذنوب والمعاصي  «^»  الزوجة القدوة جديد وأنــصــت

 
أخبار عامة


مناسبات عامة

إحصائيات
البطاقات 391 محتوى
مكتبة الصور 426 محتوى
محاور الاجر 1019 محتوى
جدائـل غيم 32 محتوى
وكالة أنباء ثواب الخيري 1101 محتوى
مكتبة الفيديو 308 محتوى
وأنــصــت 253 محتوى

افهم قرآنك
هات - يقال: هات، وهاتيا، وهاتوا. قال تعالى: }قل هاتوا برهانكم{ [البقرة/111] قال الفراء: ليس في كلامهم هاتيت، وإنما ذلك في ألسن الحيرة (انظر: اللسان (هيت) )، قال: ولا يقال لا تهات. وقال الخليل (العين 4/80) : المهاتاة والهتاء مصدر هات.


أوامر و نواهى
حمد الله زين وذمه شين
والفرقان أن يحمد من ذلك ما حمده الله ورسوله فإن الله تعالى هو الذي حمده زين وذمه شين دون غيره من الشعراء والخطباء وغيرهم ولهذا لما قال القائل من بني تميم للنبي صلى الله عليه وسلم إن حمدي زين وذمي شين قال له ذاك الله والله سبحانه حمد الشجاعة والسماحة في سبيله كما في الصحيح عن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه قال قيل لرسول الله صلى الله عليه وسلم الرجل يقاتل شجاعة ويقاتل حمية ويقاتل رياء فأي ذلك في سبيل الله فقال من قاتل لتكون كلمة الله هي العليا فهو في سبيل الله وقد قال الله سبحانه وقاتلوهم حتى لا تكون فتنة ويكون الدين كله لله لأن هذا هو المقصود الذي خلق الله الخلق له كما قال تعالى وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون مواقف الناس أمام الشجاعة والسماحة فكل ما كان لأجل الغاية التي خلق لها الخلق كان محمودا عند الله وهو الذي يبقى لصاحبه وينفعه الله به وهذه هي الأعمال الصالحات ولهذا كان الناس أربعة أصناف من يعمل لله بشجاعة وسماحة فهؤلاء هم المؤمنون المستحقون للجنة ومن يعمل لغير الله بشجاعة وسماحة فهذا ينتفع بذلك في الدنيا وليس له في الآخرة من خلاق ومن يعمل لله لكن لا بشجاعة ولا بسماحة فهذا فيه من النفاق ونقص الإيمان بقدر ذلك ومن لا يعمل لله ولا فيه شجاعة ولا سماحة فهذا ليس له دنيا ولا آخرة فهذه الأخلاق والأعمال يحتاج إليها المؤمن عموما وخصوصا في أوقات المحن والفتن الشديدة فإنهم يحتاجون إلى صلاح نفوسهم عند المقتضى للفتنة عندهم ويحتاجون أيضا إلى أمر غيرهم ونهيه بحسب قدرتهم وكل من هذين الأمرين فيه من الصعوبة ما فيه وإن كان يسيرا على من يسره الله عليه وهذا لأن الله أمر المؤمنين بالإيمان والعمل الصالح وأمرهم بدعوة الناس وجهادهم على الإيمان والعمل الصالح ولكنهم كما قال الله تعالى ولينصرن الله من ينصره إن الله لقوي عزيز الذين إن مكناهم في الأرض أقاموا الصلاة وآتواالزكاة وأمروا بالمعروف ونهواعن المنكر ولله عاقبة الأمور وكما قال إنا لننصر رسلنا والذين آمنوا في الحياة الدنيا ويوم يقوم الأشهاد وكما قال كتب الله لأغلبن أنا ورسلي إن الله قوي عزيز وكما قال وإن جندنا لهم الغالبون

تعاون : منتديات شهداء الواجب

فضل أهل العلم



برامج مهمه








Re Tube
اناشيد اسلامية
انشودة : فرشي التراب
حبيبي انت رحماني
فاز من حياته انجاز
إلا صلاتي ما اخليها

بورما للبورميين

 

مكتبة فيديو الشيخ ابن عثيمين

 

تراتيل  
العضوية التطوعية
 

إضاءه 
قسم خاص بزوار ثواب واعمالهم لذويهم المتوفين - رحمة الله عليهم

قوائم : اسماء أقارب الزوار ( المتوفين ) رحمة الله عليهم

9 8 7 6 5 4 3 2 1 جديدة

الرجاء من الاخوة الزوار ارسال اسم المتوفي ثنائي او ثلاثي ، ولن تقبل الالقاب والاسماء المفردة


الأخبار 
وزارة الشؤون الإسلامية تنفذ مشروع (مسجد تك )
 
ثواب الخيري: صرح وكيل وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد المساعد لشؤون المساجد الشيخ عبد المحسن آل الشيخ مجدداً حرص الوزارة على تطوير المساجد في جميع جوانبها الحسية والمعنوية، والرفع ..
إمام الحرم يحذر من الشتم والطعن عبر تويتر
 
ثواب الخيري: حذر إمام وخطيب المسجد الحرام في مكة المكرمة الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس في خطبة الجمعة اليوم من الطعن في الأعراض والنيات، موضحاً الأقاويل المفسدة بين المسلمين تسبب الهجران والفرقة، ..
فيديو/ فرنسي يبكي لرفض زوجته ارتداء الحجاب
 
ثواب الخيري: اتصل أحد المسلمين يدعى يوسف من فرنسا عبر برنامج الجواب الكافي على قناة المجد يشتكي من زوجته المسلمة التي لا ترتدي الحجاب، رغم حرصها على الصلاة. وقال يوسف : إن زوجته لا ترتدي الحج ..
صورة/ أمن الحرم يحقق أمنية معاق بتقبيله الحجر الأسود
 
ثواب الخيري: نشر نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي صورة لشرطيان من أمن الحرم المكي يحملان طفلاً معاقاً، محققين له أمنية غالية بتقبيل الحجر الأسود. وعلى الرغم من كثرة المواقف المتداولة لجهود رج ..
1000 سجين روهنجي تحتجزهم سلطات ميانمار
 
ثواب الخيري: ذكرت وكالة أنباء أراكان أن السجون الحكومية في أراكان تضم حوالي 1000 سجين روهنجي ممن اعتقلتهم الحكومة البورمية خلال أعوام سابقة تمتد لأكثر من خمس سنين بتهم غير محددة ولمدد غير معلومة، ..
فلسطين تدعو برلمانات العالم الإسلامي لمساندتها في وجه الاحتلال
 
ثواب الخيري:: دعا رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون، برلمانات العالم الإسلامي لمساندة ودعم الشعب الفلسطيني وقيادته للصمود في وجه الاحتلال الإسرائيلي. وشدد الزعنون في كلمة أمام 53 برلما ..
ماء زمزم يُدخل خادمة مسيحية في الإسلام
 
ثواب الخيري: أعلنت عاملة مسيحية من الجنسية السرلانكية، تعمل لدى إحدى العوائل فى حائل شمال السعودية دخولها الإسلام، وذلك بعد أن شفاها الله من مرض الصرع الذى لازمها أكثر من 15 عاما، لاستمرارها فى شر ..
المفتي يناشد الجميع بالتبرع للأشقاء في سوريا
 
ثواب الخيري: أهاب سماحة مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ بالمواطنين والمقيمين وبخاصة الموسرين من رجال الأعمال والتجار والأثر ..
الأميرة منى عزام في ذمة الله
 
انتقلت الى رحمة الله تعالى الاميرة منى عزام حرم سمو الامير محمد الفيصل و والدة سمو الامير عمرو والاميرة ريم والاميرة مها وسيصلى عليها ظهر يوم الخميس بالمسجد الحرام ويدفن جسدها الطاهر في مقبرة العدل بم ..
إدريس أبكر إماماً لجامع الشيخ زايد في أبوظبي
 
ثواب الخيري: أعلن مركز جامع الشيخ زايد الكبير اليوم عن تعيين الشيخ إدريس أبكر إماماً لجامع الشيخ زايد الكبير في أبوظبي، وذلك لإمامة المصلين في كافة الصلوات اليومية بالجامع. يشار إلى أن الشيخ إدر ..

شبكة السنة النبوية وعلومها باللغة الروسية


مشروع ثواب الخيري | تويتر


نشرة الدعاء شروط و اداب واحوال

تعريفات من القرآن
بدأت بأسلوب نفي
كقولهِ تعالى ( لا أُقْسُمُ بيومِ القَّيامة )

جدائل غيم
New Page 2


هاشتاق سوريا - تويتر






New Page 7





ميلادي
يوليو 2015
سحنثرخج
123
45678910
11121314151617
18192021222324
25262728293031

هجري
16
رمضان
1436 هـ


الحج

مسلمو بورما

أوقات الصلاة
استعلم عن مدينة اُخرى

دعاء منفرد بطاقات

وانصت : مكتبة الصوتية
نرفع الدعاء


إذكار
دعاء لبس الثوب الجديد
اللَّهُمَّ لَكَ الحَمْدُ أَنْتَ كَسَوتَنِيه أسْألك مِنْ خَيرِهِ وخَيْرَ ما صُنع لَهُ، وأعُوذُ بِكَ مِنْ شرِّه وشَرَّ ما صُنِعَ لَهُ

ملوك الآخرة
سلمان الفارسي
هو سلمان الفارسي، كنيته أبو عبد الله، ويعرف بسلمان الخير، سئل عن نسبه فقال: أنا سلمان ابن الإسلام. أصله من فارس.
كان مجوسيا ببلاد فارس، فبعثه أبوه ليأتيه بخراج ضيعة له، فمر بكنيسة للنصارى وهم يصلون، فأعجبته صلاتهم وقال: هذا والله خير من ديننا، فأقام عندهم حتى غابت الشمس، وسألهم عن أصل دينهم فقالوا: بالشام. ثم عاد إلى والده فأخبره الخبر، فقيده أبوه، ولكنه هرب إلى الشام، وراح يتنقل من الشام إلى الموصل إلى عمورية يخدم بعض أساقفتهم ليتعلم منهم الدين، كلما مات واحد ذهب إلى غيره، حتى حضر الموت ذلك الأسقف الذي بعمورية، فقال له سلمان: إلى من توصي بي؟ فقال: لا أعلم أحدا اليوم على مثل ما كنا عليه، ولكن قد أظلك نبي يبعث بدين إبراهيم الحنيفية، مهاجره بأرض ذات نخل، وبه آيات وعلامات لاتخفى، بين منكبيه خاتم النبوة، يأكل الهدية ولا يأكل الصدقة، فإن استطعت فتخلص إليه. ثم مات.
فمر به ركب من العرب، فقال لهم: أصحبكم وأعطيكم بقراتي وغنمي وتحملوني إلى بلادكم؟ فطمعوا فيه فأسروه وباعوه ليهودي من وادي القرى، باعه بدوره ليهودي آخر من بني قريظة، فذهب به إلى المدينة، فما أن رآها سلمان حتى علم أنها مقصده، وأنها مهاجر النبي المتتظر، ومكث يخدم اليهودي حتى هاجر النبي صلى الله عليه وسلم، فأراد أن يتحقق من أنه رسول الله صلى الله عليه وسلم حقا، فأخذ سلمان شيئا من تمر وذهب به إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال له: اجتمع عندي وأردت أن أتصدق به، فبلغني أنك رجل صالح ومعك رجال من أصحابك ذوو حاجة، فرأيتكم أحق به، فوضعه بين يديه، فلم يمد رسول الله صلى الله عليه وسلم يده، وقال لأصحابه: كلوا، فأكلوا. فقال سلمان في نفسه: هذه واحدة، ثم رجع. ثم أتاه ثانية بتمر آخر، فقال له: أحببت كرامتك فأهديت لك هدية، وليست بصدقة، فمد يده فأكل وأكل أكل أصحابه. فقال سلمان في نفسه: هاتان اثنتان. ثم رجع. ثم أتاه ثالثة في جنازة، وأخذ يحاول النظر إلى الخاتم في ظهره، فعلم رسول الله صلى الله عليه وسلم ما أراد، فألقى رداءه، فرأى سلمان الخاتم فقبله وبكى. ثم جلس بين يديه يحدثه بخبره، وأسلم وحسن إسلامه.
لم يشهد بدرا وأحدا لأنه كان عبدا، ثم أعانه المسلمون بأمر النبي صلى الله عليه وسلم حتى تحرر من العبودية. حضر سلمان الخندق، ولم يتخلف عن غزوة بعدها. وفي غزوة الخندق كان سلمان هو صاحب فكرة الخندق التي أنقذ الله بها المسلمين ورد كيد الأحزاب. ولما بدا الحفر أراد المهاجرون أن يكون سلمان معهم، فقالوا: سلمان منا. وقال الأنصار: سلمان منا. فأكرمه رسول الله صلى الله عليه وسلم وأعلى قدره قائلا: سلمان منا آل البيت.
وبعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم أقام سلمان في العراق، وكان عطاؤه خمسة آلاف، فإذا خرج عطاؤه فرقه وأكل من كسب يده. وكان يعمل بنسج الخوص ويعيش منه. وظل بالعراق حتى توفي سنة خمس وثلاثين في آخر خلافة عثمان رضي الله عنه.
عن أنس بن مالك قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ''إن الجنة تشتاق إلى ثلاثة: علي وعمار وسلمان '' .

بورما للبورميين

القائمة البريدية

Copyright © dciwww.com
Copyright © 2009 www.RewardFs.com - All rights reserved
Page Rank